كوردستانيات

نيجيرفان بارزاني والسفير الأميركي يتباحثان تكليف علاوي بتشكيل الحكومة العراقية

“إقليم كوردستان سيكون كعادته عاملاً مساعداً على تحقيق الاستقرار السياسي في العراق، وسيعين الحكومة العراقية القادمة على حل المشاكل والأزمات وتلبية مطالب المتظاهرين في حياة ومستقبل أفضل يليق بشعوب العراق”.

بحث رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، مع السفير الأميركي في العراق، ماثيو تولر، مسألة تكليف رئيس وزراء جديد بتشكيل الحكومة الاتحادية القادمة في العراق.

وقالت رئاسة إقليم كوردستان في بيان تلقت وكالة الأنباء الكوردية نسخة منه أن نيجيرفان بارزاني أكد أن “إقليم كوردستان سيكون كعادته عاملاً مساعداً على تحقيق الاستقرار السياسي في العراق، وسيعين الحكومة العراقية القادمة على حل المشاكل والأزمات وتلبية مطالب المتظاهرين في حياة ومستقبل أفضل يليق بشعوب العراق”.

وأضاف البيان أنه “جرى خلال اجتماع التباحث بشأن آخر مستجدات الوضع في العراق والتظاهرات وتكليف رئيس وزراء جديد بتشكيل الحكومة الاتحادية القادمة في العراق، وأكد الجانبان على أهمية تحقيق الأمان واستقرار الأوضاع السياسية والأمنية في العراق وتصحيح مسار العملية السياسية في البلد”.

وأوضح أنه “شغل لقاء الرئيسين نيجيرفان بارزاني ودونالد ترامب في دافوس، ومسقبل العلاقات العراقية الأميركية، والتوترات والتعقيدات، والمستجدات بين أميركا وإيران وتأثير الأحداث على أوضاع العراق والمنطقة بصورة عامة، والسعي لتهدئة الأوضاع، وخطر عودة الإرهاب وسبل التصدي له، وحاجة العراق وإقليم كوردستان إلى استمرار مساعدات ودعم التحالف الدولي لمحاربة الإرهاب، ومسائل أخرى تهم الجانبين، جانباً آخر من الاجتماع”.