كوردستانيات

مسرور بارزاني: سنبحث في مؤتمر ميونيخ للأمن التهديدات المستمرة لداعش

وكالة الأنباء الكوردية – أربيل

قال رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، اليوم الخميس، 13 شباط 2020، قبيل مغادرته إلى ألمانيا، سنبحث في مؤتمر ميونيخ للأمن التهديدات المستمرة لتنظيم داعش، مشدداً على أن مجابهة الإرهاب تتطلب تنسيقاً أكبر من قبل المجتمع الدولي.

وأفاد الموقع الرسمي لحكومة إقليم كوردستان في بيان بأن رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، يتوجه اليوم الخميس 13 شباط (فبراير) 2020، الى ألمانيا للمشاركة في مؤتمر ميونيخ للأمن 2020 والذي ستنطلق أعماله في 14 – 16 من الشهر الجاري في مدينة ميونيخ الألمانية”.

وأضاف البيان أن “من المقرر أن يلتقي رئيس الحكومة مع العديد من كبار المسؤولين المشاركين من شتى الدول في الدورة الـ56 للمؤتمر الأمني العالمي”.

وأشار البيان إلى أن “على هامش المؤتمر، سيناقش رئيس الحكومة مع صناع القرار العالميين الأزمات الراهنة في المنطقة والتحديات الأمنية المستقبلية وملفات أخرى ذات صلة”.

وبحسب البيان فقد قال رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني في تصریح صحفي قبيل مغادرته الى ألمانيا: “سنبحث على هامش المؤتمر مع المسؤولين العالميين، تضحيات قوات البيشمركة البطلة في الحرب ضد الإرهاب”، مضيفاً: “كما سنناقش معهم التهديدات الإرهابية المستمرة لتنظيم داعش والتي تتطلب تنسيقاً أكبر من قبل المجتمع الدولي لمجابهتها”.

وهذه أول مشاركة لمسرور بارزاني في مؤتمر ميونيخ للأمن 2020، منذ أن تم انتخابه رئيساً لحكومة إقليم كوردستان العام الماضي، لكنه سبق أن شارك في الدورات السابقة للمؤتمر حين كان يشغل منصب مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان في السنوات الماضية.