رياضة

كريستيانو رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا

حقق يوفنتوس انتصاراً كبيراً على ضيفه فيورنتينا 3-صفر اليوم الأحد في الجولة 22 من الدوري الإيطالي.

وكان فريق “السيدة العجوز” تعرض لخسارته الثانية هذا الموسم في الجولة 21 بسقوطه أمام نابولي فريقه مدرب يوفنتوس الحالي ماوريتسيو ساري.

وابتعد يوفنتوس مؤقتاً فقط بفارق ست نقاط في الصدارة عن منافسه إنتر ميلان قبل أن يعود الفارق إلى حاله (ثلاث نقاط) بعد فوز الأخير على أودينيزي.

وأجرى ساري تبديلين على التشكيلة التي خاضت المباراة ضد نابولي، فاشرك الفرنسي أدريان رابيو بدلاً من مواطنه بلاز ماتويدي، والجناح البرازيلي دوغلاس كوستا مكان الأرجنتيني باولو ديبالا.

بدأ فيورنتينا الذي شهد تطوراً في المستوى منذ تعيين جيوسيبي ياكيني مدرباً له في 24 كانون الاول/ديسمبر، المباراة بقوة وكاد يفتتح التسجيل مبكراً لكن حارس يوفنتوس البولندي فويتشيك تشيزني أنقذ مرماه من هدف أكيد عندما تصدى لمحاولة بالكعب من مهاجم فيورنتينا فيديريكو كييزا، ومحاولة أخرى لبول ليرول.

وافتتح يوفنتوس التسجيل عندما احتسب الحكم ركلة جزاء ليوفنتوس اثر لمسة يد من جرمان بيتزيلا داخل المنطقة انبرى لها رونالدو (40) لينجح في التسجيل للمباراة التاسعة توالياً معادلاً رقم الفرنسي دافيد تريزيغيه الذي حقق هذا الانجاز في صفوف يوفنتوس موسم 2005 – 2006.

وقبل نهاية المباراة بـ10 دقائق، حصل يوفنتوس على ركلة جزاء أخرى إثر عرقلة الأوروغوياني رودريغو بيتانكور داخل المنطقة من قبل فيديريكو تشيكيريني ليضيف رونالدو الهدف الثاني رافعاً رصيده هذا الموسم إلى 19 هدفاً معززاً مركزه الثاني في صدارة ترتيب الهدافين.

وفي الوقت بدل الضائع أضاف المدافع الهولندي ماتييس دي ليخت الهدف الثالث بكرة رأسية من مسافة قريبة مستغلاً ركلة ركينة من ديبالا ملحقاً بفيورنتينا الخسارة الأولى في العام الحالي.