رياضة

برشلونة يحقق فوزاً مقنعاً ويبلغ ربع نهائي كأس ملك إسبانيا

بلغ برشلونة الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ملك إسبانيا، بتحقيقه فوزه المقنع الأول بقيادة مدربه الجديد كيكي سيتيين وجاء على حساب ضيفه المتواضع ليغانيس 5-صفر الخميس في “كامب نو”.

ولحق برشلونة الذي تنازل الموسم الماضي عن اللقب بعدما احتكره لأربع مرات متتالية بخسارته في النهائي أمام فالنسيا، بالأخير وغريمه ريال مدريد وأتلتيك بلباو وفياريال وغرناطة وريال سوسييداد إلى ربع النهائي، على أن تبقى بطاقة واحدة تحسم الخميس أيضاً بين إشبيلية ومضيفه ميرانديس من الدرجة الثانية.

وخلافاً لمبارياته الثلاث الأولى بقيادة سيتيين حين فاز بشق النفس على غرناطة (1-صفر) في الدوري وإيبيزا من الدرجة الثالثة (2-1) في دور الـ16 لمسابقة الكأس، قبل السقوط السبت في “لا ليغا” أمام فالنسيا (صفر-2)، قدم النادي الكتالوني الخميس عرضاً مقنعاً وحسم فوزه السابع من أصل ثماني مواجهات مع ليغانيس دون عناء بفضل ثنائية لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي.

واستهل برشلونة اللقاء بأفضل طريقة بعدما افتتح التسجيل منذ الدقيقة الرابعة عبر الفرنسي أنطوان غريزمان الذي وصلته الكرة من البرتغالي نيلسون سيميدو، فسددها بين ساقي المدافع وإلى شباك الحارس إيفان كويلار (4).

ووجه النادي الكتالوني ضربة شبه قاضية لضيفه المدريدي بإضافة هدف ثان قبل الوصول إلى نصف الساعة الأول، وجاء بنكهة فرنسية أيضاً عبر رأسية الدافع كليمان لانغليه إثر ركلة ركنية نفذها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي (27).

وبقيت النتيجة على حالها حتى أوائل الشوط الثاني حيث سجل ميسي الهدف الثالث لأصحاب الأرض بتسديدة تحولت وخدعت كويلار (59)، قبل أن يكمل البرازيلي آرثر المهرجان بهدف رابع بعد أن كان في المكان المناسب لمتابعة الكرة في الشباك بعد محاولتين لأنسو فاتي وميسي (77)، وذلك بعد 5 دقائق على دخوله بدلاً من غريزمان.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، أضاف ميسي هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الخامس بعد تمريرة من البديل الكرواتي إيفان راكيتيتش (89)، مسجلاً هدفه التاسع عشر في 23 مباراة خاضها هذا الموسم ضمن جميع المسابقات.

وفجّر ميرانديس من الدرجة الثانية مفاجأة مدوّية بإقصائه ضيفه إشبيلية بفوزه عليه 3-1.