الشرق الأوسط

السيستاني يدعو العراقيين إلى الالتزام بالتعليمات الصحية للوقاية من كورونا

وكالة الأنباء الكوردية – أربيل

أكد ممثل المرجعية الدينية، في العراقي، عبد المهدي الكربلائي، على ضرورة الثتقيف للوقاية من الأمراض والأوبئة بين الأسر وفي والمدارس، مشيراً إلى أنه ” الإنسان لابد أن تتكون لديه قناعة للحفاظ على صحته من خلال الانتباه إلى سلوكه الصحي والثقافي”.

وقال الكربلائي في خطبة اليوم الجمعة، إن “كل فرد مسؤول عن صحته وصحة الناس من حوله ولابد أن يكون هنالك وعياً في المدارس والمؤسسات المعنية، وكل شخص مسؤول عن صحة بدنه وعقله”.

وأضاف أن “الإنسان لابد أن تتكون لديه قناعة للحفاظ على صحته من خلال الانتباه إلى سلوكه الصحي والثقافي، ونشر الثقافة الصحية، وتغير نمط الحياة اليومية عبر تغير الغذاء الصحي والحياة الصحية”.

داعياً إلى “أخذ المفاهيم الصحية من ذوي الاختصاص بعيداً عن (الأساطير والوهم)”، مشدداً على “الرعاية الصحية العلمية بعيداً عن الأوهام والتقاليد البالية في مواجهة فيروس كورونا”،

مبيناً أنه “على العراقيين الاعتماد على التعليمات الوقائية التي تصدرها المؤسسات الصحية، وعدم الاستماع إلى ما ليس له أسس علمية”.

مشدداً على “ضرورة الثتقيف للوقاية من الأمراض والأوبئة بين الأسر وفي والمدارس والجامعات والدوائر والمؤسسات الحكومية من قبل المؤسسات الصحية”.