كوردستانيات

الرئيس بارزاني يشكر فرنسا لمعالجتها الشاب الكوردي السوري “محمد حميد” وإنقاذه من الموت

وكالة الأنباء الكوردية – أربيل

عبر الرئيس مسعود بارزاني عن شكره لرئيس وحكومة فرنسا لمعالجة الشاب الكوردي السوري “محمد حميد” وإنقاذه من الموت.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس بارزاني السفير الفرنسي في العراق، برونو اوبيرت، في مصيف صلاح الدين.

وقال إعلام مقر الرئيس مسعود بارزاني في بيان “خلال اللقاء الذي حضره أوليفيي ديكوتيني القنصل الفرنسي في أربيل، عبر الرئيس بارزاني عن شكره لرئيس وحكومة فرنسا لمعالجة الشاب الكوردي السوري ( محمد حميد) وإنقاذه من الموت”، مضيفاً أن الرئيس بارزاني “أعرب عن تقديره لمواقف الصداقة والإنسانية الفرنسية تجاه شعب كوردستان خلال المراحل المختلفة، معلناً أن فرنسا (بلد القيم والمبادىء)”.

وبحسب البيان فقد “أشاد السفير الفرنسي في بغداد بالتقدم والاستقرار السائد في إقليم كوردستان، مؤكداً رغبة بلاده الدائمة في تطويرعلاقات الصداقة مع الشعب الكوردي”.

وأضاف البيان أن الجانبين بحثا “حول الأوضاع السياسية والمشكلات والأزمات في العراق. وأكد الجانبان على ضرورة إعادة الإستقرار للعراق، وتلبية المطالب المشروعة للمواطنين. كما تم تسليط الضوء على دور الأمم المتحدة والمجتمع الدولي لمسادة العراق في سبيل معاجة المشكلات والتمهيد لفتح الأبواب أم حوار وطني عام”.